لكل المقبلين على التسجيل الجامعي، ومن يودون معرفة تفاصيل أساسية عن جامعة الملك فيصل نقدم هذا المعروض الحصري المميز.

الذي سنوضح فيه أهمية التعليم الجامعي، ونشرح النشأة التاريخية لهذه الجامعة، وأنواع كلياتها بشكل مفصل.
كما سنوضح العمادات والمراكز الأكاديمية المساعدة فيها، وكل هذا في عرض متدرج سلس منظم نأمل أن ينال رضاكم.

وللحصول على خدماتنا في كتابة الطلبات، يُرجى التواصل معنا عبر رقم الواتساب التالي: 0556663321

جامعة الملك فيصل

صار التعليم الجامعي ضرورة حتمية يسعى من أجل الحصول عليه أغلب الطلبة، وفي الجامعات الحديثة صار الأمر مهمًا، إنه النمط الأكثر طلبًا، والأنسب والأكثر تلاءمًا مع سوق العمل.

وبفضل جهود المملكة في دعم هذا التوجه من التعليم صارت هناك الكثير من المجتمعات التي تتبنى التعليم عن بعد، والتعليم التقني الإلكتروني أسىسًا مهمًة للتعليم فيها.

لكن هذا الأمر يختلف عن تخصيص مؤسسة تعليمية متكاملة تكرس كل إمكانياتها لتبرز هذه المؤسسة على شكل جامعة الملك فيصل.

إن هذه الجامعة هدفها الأسمى هو السعي على توفير بيئة تعليمية تقنية خالصة، ترصد أحدث تقنيات التكنولوجيا الحديثة، وتجعل منها أبرز ملامح بيئة التعليم في هذه الجامعة.

كما يتوفر فيها أحدث ما توصلت له التقنيات الحديثة في مجال الاتصالات والتكنولوجيا والتعليم الإلكتروني والتعليم المدمج.

وتعتمد هذه الجامعة توفير التعليم الإلكتروني والعادي للطلبة في مرحلة البكالوريوس، كما توفر فرصة الدراسات العليا لكل شغوف بتطوير جانبه الأكاديمي والعلمي.

ومن جهة أخرى يمكن من خلال جامعة الملك فيصل الحصول على فرصة التعليم المستمر مدى الحياة الذي يتناسب مع من لديهم موانع تحول بينهم وبين التعليم العام في مرحلة البكالوريوس.

إن هذه الجامعة مميزة وخالصة، تمثل مصدر جذب لكل من لديه هذه الاهتمامات الفريدة من نوعها، يتم تبني شغفه فيها، ويتم التركيز عليه، وتوفير فرصة تطويره.

اين تقع جامعة الملك فيصل

وبعد بافتتاح هذه الجامعة انطلقت الدراسة فيها تحديدًا في العام 1975 وتطورت كلياتها وازدهرت بشكل كبير في وقت لاحق.

وهذا يعكس اهتمام القيادة العليا لهذا البلد بالتعليم كخيار مضمون للتفوق والتميز والانطلاق لمنافسة دول العالم المتقدمة ومجاراتها في جوانب التطور والازدهار.

وليس بغريب على كل ملوك المملكة أن يكون لديهم هذا الحس المثقف والواعي بأهمية التعليم في نهضة كل الشعوب ورقيها.

والجميل والرائع في الأمر أن المملكة بلد يسعى لحجز موقعه بين عالم العظماء على الدوام يعترف بقصور إمكانياته في بعض الجوانب، ويعمل قصارى جهده لتجاوز هذا القصور.

والاعتراف بجوانب القصور والضعف هو الخطوة العقلانية الأولى في سبيل تجاوز هذا القصور، فأن تعترف بضعفك هو أول تصرف صحيح من أجل حل هذه المشكلة.

وحينها كانت خلفية التعليم الجامعي في المملكة ضعيفة، والنمط التعليمي الإلكتروني على وجه الخصوص حديث على ساحات التعليم العالي في السعودية.

لكن بسبب النظرة المستقبلية الخلاقة لقيادة المملكة تم ابتكار حلول مناسبة لهذه المشكلة، ونجحت تلك المحاولات بشكل متميز.

فقد عمدت قيادات التعليم العالي على عقد شراكات فاعلة وإيجابية مع جامعات ومعاهد ومراكز تقنية لدعم توجه التعليم الجامعي الذي كان في ذلك الحين يعد حديث الظهور.

جامعة الملك فيصل

وتعد جامعة الملك فيصل التي تأسست في مدينة الأحساء في سنة 1975م بأمر من الملك فيصل قبل وفاته، أبرز الجامعات السعودية الرائدة.

وقد تم افتتاح الجامعة هذه في عهد أخيه خالد بن عبد العزيز آل سعود، وكانت هذه البذرة الأولى للإنشاء، وتوفر الجامعة لطلابها التعليم الجامعي بنظام البكالوريوس وإلى جانبه توجد برامج الدراسات العليا.

وفي مختلف العلوم ومجالات المعرفة المتخصصة والبحث العلمي التي يتطلبها سوق العمل تم تقسيم هذه الجامعات إلى كليات متنوعة.

وقد تم اختيار موقع إنشاء جامعة الملك فيصل في المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية بموجب المرسوم الملكي رقم هـ/67 وتاريخ 28 من شهر رجب 1395هـ (1975م).

ويقع المقر الرئيسي للجامعة بحسب ما قرر جلالة الملك وقتها وحسب نظامها الأساسي في مدينة الهفوف في الأحساء الواقعة في المنطقة الشرقية من المملكة.

وننوه في هذا الصدد أن جامعة الملك فيصل لها فرع في مدينة الدمام، وهذا الفرع يتبع الجامعة بشكل إداري ومالي مباشر.

ومن الجدير بالذكر أن تلك الجامعة قد بدأت مسيرتها العلمية بأربع كليات: هناك كليتان منها في مدينة الهفوف بالأحساء، وهما: كلية العلوم الزراعية والأغذية، بالإضافة لكلية الطب البيطري.

وكليتان في مدينة الدمام وهما: كلية الطب والعلوم الطبية، والكلية الأخرى هي كلية العمارة والتخطيط، وهذه الكليات بالإضافة للكليات الموجودة في مدينة الأحساء تشكل الهيكل العام الذي تتكون منه جامعة الملك فيصل.

ونود في هذا السياق أن نوضح أن الانطلاقة الأولى لهذه الجامعة كانت مع إنشاء كلية العلوم الزراعية والأغذية، وكلية الطب البيطري والثروة الحيوانية.

وكان الإقبال على هذه الكلية وقتها إقبالًا طيبًا، وقد تم احتساب أعداد المنتسبين إلى الجامعة آنذاك (170) طالبًا و(46) من أعضاء الهيئة التدريسية.

وهذه الأرقام كبداية في أي جامعة تعد نسبة مشجعة لجامعة ناشئة لا تتكون إلا من بذرة ونواة بسيطة تتمثل في هذه الكلية.

والجميل أن هذه الجامعة قد خرَّجت في دفعتها الأولى 9 من الطلاب السعوديين وبالإضافة إلى طلبة موفدين من جنسيات أخرى.

ومع وجود هذه الثقة في قدرة هذا المشروع على النجاح فكرت قيادة هذه الجامعة في إنشاء كليات جديدة بعد أن تمت عملية استكمال الكليات التي كانت في بداية نهضة الجامعة ونشأتها.

وقد جاء قرار إنشاء كليات أخرى بالجامعة تلبية لاحتياجات مستقبل المملكة العربية السعودية، وكانت البداية مع كلية التربية في العام 1401/ 1402ه.

ثم تم افتتاح كلية خاصة بالعلوم الإدارية والتخطيط في العام 1404 /1405ه وذلك في مقر الجامعة بمدينة الأحساء.

الانسحاب من جامعة الملك فيصل

ومن الكليات التي يمكن أن نركز الحديث حولها ونحن نوضح تفاصيل موضوع جامعة الملك فيصل نذكر أن كلية العلوم الزراعية والأغذية من أبرز الكليات التي ترجع لها نشأة هذه الجامعة.

تخصصات كلية العلوم الزراعية والأغذية بجامعة الملك فيصل

وقد أنشئت في 28 رجب 1395هـ وتبلغ مدة الدراسة فيها أربع سنوات، والنظام العام لهذه الكلية يمنح الطلب شهادة البكالوريوس في تخصصات هذه الكلية التي تتوزع في عدة أقسام، هي:

  • الأعمال الزراعية وعلوم المستهلك.
  • قسم الإنتاج الحيواني.
  • قسم علوم الغذاء والتغذية.
  • قسم زراعة الأراضي القاحلة.
  • قسم البيئة والمصادر الطبيعية.
  • قسم التقنية الحيوية الزراعية.
  • قسم هندسة النظم الزراعية.

وتعمل هذه الكلية على رفد المجتمع بالتخصصات النوعية التي يحتاج إليها سوق العمل في الجانب الزراعي، وتهدف إلى التخلص من الفكر التقليدي في الجانب الزراعي.

وبالإضافة إلى هذه الكلية يمكن أن نذكر أن كلية الطب من الكليات التطبيقية التي تخرج للمجتمع في المنطقة الشرقية العديد من الأطباء الذين يعدون بشكل احترافي في هذه الجامعة ومستشفاها التطبيقي.

وننوه إلى أن هذه الكلية منذ أن أنشئت في 17 من شهر ذي القعدة 1421هـ وهي تعتمد مدة الدراسة فيها ست سنوات إضافة إلى سنة امتياز طبي.

ويحصل الطالب الخريج منها على شهادة البكالوريوس في الطب والجراحة من خلال تسعة أقسام هي:

  • العلوم الحيوية الطبية.
  • طب الأسرة والمجتمع.
  • قسم الطب الباطني.
  • الجراحة.
  • طب النساء والولادة.
  • أمراض الأطفال.
  • العلوم العصبية السريرية.
  • التعليم الطبي.
  • طب الطوارئ والحوادث.

وحين يتعلق الأمر بشرح تفاصيل التخصصات التي تتضمنها جامعة الملك فيصل فينبغي التنويه إلى أن هذه الكلية تقدم للطلبة خيارات الدراسة في التخصصات الإنسانية إلى جانب التخصصات التطبيقية.

ومن الكليات الإنسانية التي ترفد المجتمع السعودي بالمعلمين المؤهلين في مختلف التخصصات نذكر أن كلية التربية بعد أن أنشئت سنة 1401هـ تبنت تحقيق هذا الهدف المتمثل في توفير المعلمين المتخصصين للعمل في المدارس السعودية الحكومية وكذا الخاصة.

ونذكر في هذا السياق أن مدة الدراسة فيها أربع سنوات، وتمنح الطالب الخريج منها شهادة البكالوريوس من خلال خمسة أقسام متخصصة، وهي:

  • قسم رياض الأطفال.
  • قسم التربية الخاصة.
  • قسم التربية الفنية.
  • قسم التربية الرياضية
  • قسم الدراسات القرآنية.

ومن الكليات التي ترفد المجتمع بالتخصصات التي يحتاج لها بشكل مركزي، وهي التخصصات التي تحصد الفرص الوظيفية التي يتطلبها سوق العمل في هذا العصر هناك كلية إدارة الأعمال.

ومن الجدير بالذكر أن هذه الكلية قد أنشئت سنة 1404هـ وتعدّ من أكبر كليات الجامعة، ومدة الدراسة فيها أربع سنوات.

وتمنح البكالوريوس من خلال سبعة أقسام هي:

  • قسم الإدارة.
  • قسم المحاسبة.
  • قسم المالية.
  • قسم الاقتصاد.
  • قسم نظم المعلومات الإدارية.
  • قسم الإحصاء والدراسات الكمية.
  • قسم القانون.

جامعة الملك فيصل اين تقع

وقبل تحديد المكان الأساسي الذي تقع فيه هذه الجامعة نذكر أنها تحتوي بالإضافة إلى هذه الكليات السابقة الذكر العديد من المراكز التي تتبع هذه الجامعة.

وهناك أيضًا مصفوفة كبيرة من العمادات الخدمية التي توجد في جامعة الملك فيصل من أجل خدمة الطالب الجامعي.

ونذكر هذه العمادات بالترتيب على النحو الآتي:

  • عمادة شؤون الطلاب.
  • عمادة الدراسات العليا.
  • عمادة شؤون المكتبات.
  • عمادة القبول والتسجيل.
  • عمادة السنة التحضيرية.
  • عمادة البحث العلمي.
  • عمادة تقنية المعلومات.
  • عمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس.
  • عمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد.
  • عماد التطوير وضمان الجودة.

المراكز الأكاديمية المساعدة التي تتبع جامعة الملك فيصل

أما عن المراكز الأكاديمية المساعدة التي تتبع جامعة الملك فيصل، فننوه إلى أنها تعمل بشكل تكاملي مع الكليات المنوعة في الجامعة لرفد المجتمع السعودي بالمؤهلين الأكفاء.

ونذكر في هذا السياق بعض المراكز التي تتبع جامعة الملك فيصل:

  • مركز اللغة الإنجليزية.
  • مركز الترجمة والتأليف.
  • مركز الوثائق والاتصالات الإدارية.
  • مركز وسائل وتكنولوجيا التعليم.
  • مركز القياس والتقويم التربوي.
  • مركز الإرشاد والتوجيه التربوي.
  • مركز التعليم المستمر.
  • المستشفى البيطري التعليمي.

متى يفتح تسجيل جامعة الملك فيصل

وبفتح التسجيل في جامعة الملك فيصل في موعد سنوي يتم الإعلان عنه في البوابة الإلكترونية لهذه الجامعة.

ونذكر في الأخير أن لغة التدريس قضية مهمة يجب توضيحها للطالب، وهو بنفسه يجب أن يستعلم عن هذا الأمر قبل الانتساب إلى كليات جامعة الملك فيصل.

وفيما يخص اللغة المستخدمة في الكليات الطبية والهندسية كالطب والطب البيطري والصيدلة الإكلينيكية والهندسة والحاسب وكلية إدارة الأعمال فهي اللغة الإنجليزية.

إنها اللغة المستخدمة بشكل رسمي في نظام الدراسة في هذه الكليات، وفي المحاضرات والكتب والاختبارات النظرية والعملية.

أما اللغة المستعملة في النظام الدراسي في باقي الكليات ككلية العلوم الزراعية والتربية وغيرها فهي اللغة العربية.

وفي آخر حديثنا عن موضوع جامعة الملك فيصل ننوه للقراء الأعزاء إلى استعدادنا التام لتلبية مختلف الطلبات الكتابية التي يودون الحصول عليها بخدمة نوعية متفردة.

وكل ما عليكم هو التواصل معنا على تطبيق الواتساب، ومراسلة الفريق الخاص باستقبال طلباتكم على رقمنا التالي: 0556663321 وكونوا على ثقة تامة بأنا سنلبي كل طلباتكم على الفور.